بدء أول عملية إجلاء لمقاتلين ومدنيين من الغوطة الشرقية

بدأ إجلاء مقاتلين من «حركة أحرار الشام» ومدنيين من مدينة حرستا في الغوطة الشرقية قرب دمشق، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي، بموجب اتفاق هو الأول في المنطقة المحاصرة منذ بدء الجيش السوري هجومه فيها قبل أكثر من شهر.

وتحدث التلفزيون الرسمي عن «خروج 547 شخصًا من حرستا إلى الآن منهم 88 مسلحًا».

وأوضح مصدر عسكري، لوكالة «فرانس برس»، عند أطراف حرستا أن «الحافلات تتجمع في منطقة تماس بين الطرفين قبل أن تنطلق إلى مناطق سيطرة الجيش ومنها إلى إدلب» في شمال غرب سورية.

المزيد من بوابة الوسط