إردوغان يعلن السيطرة «الكاملة» على مركز عفرين

أكد الرئيس التركي رجب طيب إرودغان، اليوم الأحد، أن المقاتلين السوريين المدعومين من أنقرة سيطروا بالكامل على مركز مدينة عفرين ذات الغالبية الكردية في شمال سورية.

وقال إن «وحدات من الجيش السوري الحر مدعومة من القوات المسلحة التركية سيطرت على مركز مدينة عفرين بالكامل هذا الصباح»، مضيفًا أن عمليات نزع الألغام لا تزال مستمرة، بحسب «فرانس برس».

وفي خطاب ألقاه لمناسبة إحياء ذكرى معركة الدردنيل البحرية، التي وقعت في الحرب العالمية الأولى، قال إردوغان: «الآن، سيُرفع العلم التركي هناك! وسيُرفع علم الجيش السوري الحر».

وفي بيان منفصل، أكد الجيش التركي أن مركز مدينة عفرين بات «تحت السيطرة»، مشيرًا إلى استمرار عمليات البحث عن الألغام وغيرها من المتفجرات.

ونقلت «فرانس برس» عن أحد سكان عفرين قوله إن عناصر الفصائل السورية انتشرت في وسط المدينة مع غياب الاشتباكات، متحدثًا عن «انسحاب المقاتلين الأكراد منها».

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن أكثر من 1500 مقاتل كردي لقوا حتفهم منذ بدء عملية «غصن الزيتون» في 20 يناير الماضي، وفي المقابل قُتل أكثر من 400 عنصر من الفصائل السورية الموالية لأنقرة. كما أعلن الجيش التركي حتى الآن عن مقتل 46 من جنوده.

ودفع تقدم القوات الموالية لتركيا أكثر من مئتي ألف مدني إلى الفرار من المدينة، التي يشكل الأكراد غالبية سكانها في غضون أقل من ثلاثة أيام، وفق المرصد.

المزيد من بوابة الوسط