فرنسا: سنرد حال ثبت استخدام أسلحة كيميائية في سورية

قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، إن بلاده سترد إذا ثبت أن استخدام أسلحة كيميائية في سورية أدى إلى سقوط قتلى.

ودعا وزير الخارجية الفرنسي، بحسب وكالة «رويترز»، روسيا وإيران إلى استخدام نفوذهما للضغط على الرئيس السوري، بشار الأسد، لضمان احترام دمشق لقرار الأمم المتحدة الداعي إلى وقف إطلاق النار لمدة 30 يومًا.

كان وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون شدد على أن الغرب لن يبقى مكتوف الأيدي أمام استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية.

وقالت الولايات المتحدة الأميركية إن الحكومة السورية ربما لا تزال تستخدم الأسلحة الكيميائية بعد هجوم يشتبه بأنه بغاز الكلور في منطقة الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة. وذكر وزير الخارجية الأميركي إن بلاده تتحرى صحة المعلومات بشأن استخدام النظام السوري لأسلحة كيميائية في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق.

المزيد من بوابة الوسط