الأمم المتحدة تتهم دمشق بالتخطيط لـ«نهاية العالم» بعد الغوطة الشرقية

اتهم المفوض الأعلى لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، النظام السوري بالتخطيط لما يشبه «نهاية العالم» في بلاده، مضيفًا أن النزاع دخل «مرحلة رعب جديدة».

وقال، زيد رعد الحسين، خلال عرضه تقريره السنوي في جنيف هذا الشهر إن «الأمين العام للأمم المتحدة وصف الغوطة الشرقية بأنها جحيم على الأرض. في الشهر المقبل أو الذي يليه، سيواجه الناس في مكان آخر نهاية العالم، نهاية عالم متعمدة، مخططًا لها وينفذها أفراد يعملون لحساب الحكومة، بدعم مطلق على ما يبدو من بعض حلفائهم الأجانب».

المزيد من بوابة الوسط