مقتل 500 مدني بينهم 121 طفلاً في 7 أيام من قصف الغوطة الشرقية

ارتفعت حصيلة القتلى جراء الغارات التي تشنها قوات النظام السوري منذ مساء الأحد على الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق إلى 500 مدني على الأقل بينهم 121 طفلاً، وفق ما أعلن نقلت «فرانس برس» عن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووثق المرصد، ظهر اليوم السبت، مقتل 492 مدنيًا، إلا أن الحصيلة ارتفعت بعد مقتل ثلاثة مدنيين جدد وانتشال جثث خمسة أشخاص من تحت الأنقاض، هم أم وأطفالها الأربعة قتلوا قبل أربعة أيام في بلدة عين ترما.

المزيد من بوابة الوسط