الجيش المصري: نؤمن حقل ظهر بفرقاطات وغواصات ولنشات حاملة للصواريخ

أعلن الناطق العسكري المصري أن القوات البحرية تؤمن حقل ظهر والأهداف الحيوية والاستراتيجية في عمق المياه الاقتصادية المصرية، مضيفًا أن عملية التأمين تشارك فيها وحدات حديثة ذات قدرات قتالية عالية من الفرقاطات والغواصات واللنشات الحاملة للصواريخ.

وأورد الناطق، في بيان على صفحته الرسمية بـ «فيسبوك»، جاء فيه: «تزامنًا مع العملية الشاملة (سيناء 2018) تنفذ القوات البحرية العديد من المهام لتأمين الأهداف الحيوية والاستراتيجية في عمق المياه الاقتصادية الخالصة لجمهورية مصر العربية على امتداد المسرح البحري، وبطول يصل إلى حوالي 1200 ميل بحري لحماية المقدرات الاقتصادية وتأمين الاستثمارات لتعزيز الاقتصاد القومي».

ووفق البيان «تقوم القوات البحرية على مدار الساعة بتأمين مساحات شاسعة من البحر وعلى مسافات بعيدة من الساحل باستخدام كافة الإمكانات من الوحدات البحرية الحديثة ذات القدرات القتالية العالية من الفرقاطات والغواصات واللنشات الحاملة للصواريخ بالإضافة إلى عناصر الوحدات الخاصة البحرية التي تتميز بخفة الحركة وسرعة المناورة، وتنفيذ أعمال التأمين بمنطقة حقل ظهر لمجابهة جميع أنواع التهديدات بما يحقق سرعة رد الفعل والاستجابة الفورية لأي موقف».

المزيد من بوابة الوسط