الداخلية المصرية ترفع حالة التأهب للدرجة القصوى بأنحاء الجمهورية

رفعت وزارة الداخلية المصرية، الجمعة، حالة التأهب الأمني والاستنفار للدرجة القصوى في جميع المحافظات لحفظ الأمن في ربوع البلاد، وذلك بالتزامن مع إعلان القوات المسلحة بدء تنفيذ خطة مجابهة شاملة للعناصر «الإرهابية والإجرامية» في شمال ووسط سيناء ومناطق أخرى بالجمهورية.

ونقلت وكالة «أنباء الشرق الأوسط» الرسمية عن مصدر أمني بوزارة الداخلية قوله إن قرار رفع حالة التأهب واتخاذ كل التدابير الاحترازية يأتي «في ظل الحرب الشرسة التي تخوضها قوات الشرطة بالتنسيق مع رجال القوات المسلحة لاقتلاع جذور الإرهاب البغيض».

وأضاف المصدر أنه جرى تعزيز الإجراءات الأمنية بمحيط المنشآت الهامة والحيوية والمشروعات القومية والاستثمارية ومرافق الدولة الحيوية ومحطات الكهرباء والمياه ودور العبادة والأماكن السياحية، مشيرًا إلى أنه جرى تكثيف الخدمات الأمنية ونشر الأكمنة الثابتة والمتحركة في جميع الميادين والمحاور بداخل كل محافظة.

وأشار إلى أن الوزارة أصدرت توجيهات للقيادات الأمنية في المحافظات على مستوى الجمهورية بالمرور الميداني على الخدمات، فضلًا عن الدفع بقوات إضافية نظامية وسرية أمام مداخل ومخارج كل محافظة، مع مواصلة الحملات الأمنية لتمشيط الجزر النيلية والمناطق الجبلية والقرى النائية.

المزيد من بوابة الوسط