الاحتياطي التونسي يهبط لأدنى مستوى في 15 عامًا

قال البنك المركزي التونسي، الأربعاء، إن تفاقم العجز التجاري أدى إلى مزيد من تآكل احتياطي العملة الصعبة الذي أصبح يغطي واردات 89 يومًا فقط، وهو أضعف مستوى في 15 عامًا.

وبحسب وكالة «رويترز» فقد أظهرت الأرقام الرسمية زيادة العجز التجاري لتونس إلى 15.592 مليار دينار (6.49 مليارات دولار) في نهاية 2017 مسجلاً مستوى قياسيًا مرتفعًا.

ووافق البرلمان التونسي أمس الثلاثاء على خطة للبنك المركزي لبيع سندات بقيمة مليار دولار للمساعدة في تمويل ميزانية 2018.

وكانت تونس قالت إنها تحتاج إلى قروض بثلاثة مليارات دولار لتمويل عجز قدره 36 مليار دينار (14.7 مليار دولار) في ميزانية 2018.

وتتعرض تونس لضغوط من صندوق النقد الدولي لتسريع تغييرات في السياسة ومساعدة اقتصادها في التعافي.

المزيد من بوابة الوسط