العمالة المصرية على رأس مباحثات وزير الداخلية الأردني والسفير المصري

التقى طارق عادل سفير مصر في الأردن، غالب الزعبى وزير الداخلية الأردني، لبحث العلاقات الثنائية وسُبل الارتقاء بمستوى التنسيق بين البلدين بما يحقق مصالحهما المشتركة، بالإضافة إلى موضوع تنظيم سوق العمل في الأردن ومطالب العمالة المصرية، التي كانت على رأس الموضوعات التي تم التطرق إليها، وفق ما أورد بيان للخارجية المصرية اليوم الثلاثاء.

صرح سفير مصر في الأردن بأن اللقاء شهد اتفاقًا على أهمية التصدى بكل حزم لأى طرف يسعى إلى استغلال واقعة فردية لتعكير صفو العلاقات المميزة بين البلدين من خلال الترويج لصور مفبركة أو معطيات مغلوطة، مؤكدًا حرص السفارة المصرية في الأردن على متابعة وبحث المسائل التي تهم الجالية المصرية ومصالحها، وما قد تواجهه من إشكاليات لتسويتها، بما في ذلك القرارات والإجراءات الخاصة بتنظيم سوق العمل والتواصل بشكل مباشر مع الجهات المعنية في الأردن من أجل تقريب وجهات النظر والحفاظ على حقوق العامل المصري.

وأضاف السفير المصري أنه يلتقى يوم 23 الجاري اللواء الركن أحمد سرحان الفقيه مدير الأمن العام الأردني؛ في إطار التشاور حول الإشكاليات التي تهم مئات الآلاف من العمالة المصرية المقيمة بالفعل في الأردن.

من جانبه، أكد وزير الداخلية الأردني على أن العمالة المصرية مُرحب بها ومحل تقدير المجتمع الأردني بمختلف فئاته، مُشددًا على أنه لا يقبل بأي تصريح أو تصرف يوحي بوجود معاملة سلبية يتعرض لها العاملين المصريين في الأردن.

المزيد من بوابة الوسط