المرزوقي: قانون المالية كارثي وسيؤدي إلى اضطرابات بتونس

قال رئيس حزب «حراك تونس الإرادة» المنصف المرزوقي اليوم الأحد في قفصة إن قانون المالية لسنة 2018 كارثي وسيؤدي إلى اضطرابات، مشيرًا إلى أن كل الأرقام والتوقعات تفيد بأنّ معاناة الشعب ستتواصل خلال هذه السنة.

وأوضح المرزوقي على هامش اجتماع الهيئة السياسية لحزبه في قفصة في إطار الاستعداد للانتخابات البلدية المقبلة أنه حذر من تداعيات قانون المالية خاصة وأنّ «الحكومة كانت تحدثت أن سنة 2017 ستكون سنة الإقلاع لكن لم نشاهد سوى إقلاع الأسعار» حسب تعبيره، وفق وكالة الأنباء التونسية «وات».

وأضاف المرزوقي: إنّ تردي الوضع الاقتصادي والاجتماعي الذي تعيشه البلاد سيؤدي إلى خروج المواطنين للشارع والاحتجاج مبديًا تخوفه من أنْ تستغل بعض الأطراف هذا الأمر.. وربط الاحتجاجات بأعمال التخريب داعيًا إلى ممارسة الاحتجاجات بصورة سلمية باعتبارها شرعية وتحدث في كل البلدان الديمقراطية مع الحرص على ألا تقع عمليات سرقة وتخريب كي نجنّب هذه الاحتجاجات التشويه وفق قوله.

وأكد رئيس حزب حراك تونس الإرادة، من جهة أخرى أن اجتماع الهيئة السياسية للحزب بقفصة يأتي في إطار الاستعداد للانتخابات البلدية المقبلة باعتبارها تعد مهمة بالنسبة له، مؤكداً أن هذه الانتخابات لو تمت منذ ثلاث أو أربع سنوات لكان واقع البلاد أفضل.

ودعا المرزوقي التونسيين وخاصة الشباب إلى التوجه للصندوق وممارسة حقهم الانتخابي في الاستحقاق البلدي لتغيير الواقع الاقتصادي والاجتماعي باعتبار أن هذه الانتخابات ستؤهل للحكم المحلي وستساهم في إخراج البلاد من الأزمات التي تعيشها وفق تقديره.

المزيد من بوابة الوسط