البنك المركزي المصري يفتح حسابًا لتحصيل «كسور الشيكات»

قال البنك المركزي المصري إنه فتح حسابًا مصرفيًا لتحصيل «كسور الشيكات» ستوجه حصيلته إلى بعض المشروعات التنموية والخيرية مثل تطوير المناطق العشوائية.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي طالب في سبتمبر من العام 2016 مسؤولي البنوك بإيجاد آلية للاستفادة من كسور الشيكات لضخها في مشروعات تخدم البلاد.

وأوضح البنك المركزي، في بيان موجه إلى البنوك العاملة في مصر نُشر على موقعه الرسمي اليوم الخميس، أنه سيجري «خصم كسور الشيكات والحوالات المصرفية بعد الحصول على موافقة كتابية من العملاء»، مضيفة أنه سيجري كسور الجنيه للشيكات والحوالات المصرفية التي تبلغ قيمتها مليون جنيه فأقل.

وأضاف أنه سيجري أيضًا تحصيل كسور العشرة جنيهات للشيكات والحوالات المصرفية التي تتجاوز المليون جنيه مع إعفاء الشيكات والحوالات حتى 100 جنيه وشيكات معاشات التقاعد.

وطالب «المركزي» البنوك بفتح حساب جديد لدى كل منها «يتم تجميع الحصيلة المشار إليها، على أن يتم تحويل رصيده في نهاية كل شهر إلى الحساب المفتوح لدى البنك المركزي»، موضحًا أنه «سيقوم في اليوم الأول من كل شهر بتحويل رصيد الحساب المفتوح لديه لهذا الغرض إلى صندوق تحيا مصر».