اجتماع عسكري مصري- أميركي لتنسيق استراتيجية التعاون الأمني

أعلنت السفارة الأميركية في القاهرة، استضافة قائد القوات الجوية المصرية الفريق يونس المصري، ومساعد وزير الدفاع الأميركي لشؤون الأمن الدولي روبرت كارم، في اجتماع للجنة التعاون العسكري يومي 8 و9 يناير.

وقالت السفارة الأميركية، في بيان لها الأربعاء، إن هذا الاجتماع السنوي للجنة التعاون العسكري يعد أبرز اللقاءات المشتركة للتخطيط ولتنسيق استراتيجية التعاون الأمني بين الولايات المتحدة ومصر، ومن خلال هذا الاجتماع، عززت الدولتان الشراكة الاستراتيجية بين الجيشين، وحددت أولويات مواجهة التحديات الأمنية المشتركة كالتهديدات الإرهابية والتطرف العنيف، وفق «بوابة الأهرام».

ووفقًا لبيان السفارة، أشار مساعد وزير الدفاع الأميركي كارم، إلى أنَّ الإرهاب وداعميه يعرِّضون الاستقرار الإقليمي والأمن العالمي للخطر، لافتًا إلى أن هدف الاجتماع هو «تعزيز شراكتنا والارتقاء بعلاقتنا إلى مستوى أعلى لمواجهة هذه التحديات الاستراتيجية معًا».

وأكد اللواء رالف جروفر، كبير المسؤلين العسكريين والملحق العسكري بسفارة الولايات المتحدة بالقاهرة، أنَّ اجتماع هذا الأسبوع هو دليل واضح على العلاقة الممتدة بين الولايات المتحدة ومصر، موضحًا بالقول: «لقد وضعنا معًا مسارًا واضحًا للتعاون الأمني للسنوات المقبلة، وإنني أتطلع إلى تعزيز الشراكة العسكرية مع مصر».

ضم الوفد المرافق لمساعد وزير الدفاع الأميركي، ممثلي الفروع الأربعة بالقوات المسلحة، ووكالة التعاون الأمني الدفاعي، وهيئة الأركان المشتركة، والقيادة المركزية الأميركية، بالإضافة إلى وزارة الخارجية الأميركية. وخلال الاجتماع، وضع الوفد الأميركية بالتعاون مع نظرائهم المصريين خططًا حول أفضل سبل تركيز المساعدات العسكرية الأميركية فيما يتعلق بالموارد والتدريب المشترك والمناورات الدولية لمواجهة التهديدات الأمنية الرئيسية.

كما ناقش الجانبان كيف يمكن لتدريبات النجم الساطع العسكرية المشتركة المقبلة الاستفادة من نجاح تدريبات «النجم الساطع 2017»، لتحسين قدرة البلدين على العمل معًا في ساحة المعركة لهزيمة القوات الإرهابية. وكانت القوات المسلحة المصرية أعلنت، أمس في بيان رسمي، لقاء الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، روبرت كارم، مساعد وزير الدفاع الأميركي لشؤون الأمن الدولي والوفد المرافق له، الذي يزور مصر حاليًّا في إطار انعقاد لجنة التنسيق العسكري المصري -الأميركي بالقاهرة.

وقال البيان، إن اللقاء بحث عددًا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، في ضوء علاقات الشراكة العسكرية المتميزة بين البلدين، ارتباطًا بما تشهده المنطقة من تهديدات وتحديات مشتركة في مقدمتها الحرب على الإرهاب وتحقيق أمن واستقرار المنطقة.

المزيد من بوابة الوسط