البرلمان المصري يوافق على تمديد حالة الطوارئ

وافق مجلس النواب المصري، الثلاثاء، على تمديد حالة الطوارئ في البلاد لمدة ثلاثة أشهر، وفق ما أعلنه التلفزيون الرسمي.

ونشرت الجريدة الرسمية، بداية يناير الجاري، قرار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بتمديد حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر جديدة، بدءًا من 13 يناير الجاري نظرًا لـ«الظروف الأمنية الخطيرة التي تمرُّ بها البلاد»، بحسب «سكاي نيوز عربية».

وبحسب الجريدة الرسمية «تتولى القوات المسلحة وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمواجهة أخطار الإرهاب وتمويله، وحفظ الأمن بجميع أنحاء البلاد». وكان البرلمان وافق في أبريل الماضي على فرض حالة الطوارئ بعد التفجيرين اللذين أعلن تنظيم «داعش» الإرهابي مسؤوليته عنهما، وخلفا 45 قتيلاً على الأقل.

وجرى فرض حالة الطوارئ للمرة الأولى في أكتوبر 2014، لكنها اقتصرت في البداية على محافظة شمال سيناء.