الشهر العقاري المصري يبدأ تلقي إقرارات تأييد مرشحي الرئاسة

تبدأ مكاتب الشهر العقاري في مصر، اليوم الثلاثاء، استقبال الراغبين في تأييد المرشحين لانتخابات الرئاسة، حتى موعد غلق باب الترشح في 29 يناير الجاري، إذ يستعد 450 ألف موظف لاستقبال طلبات توثيق إقرارات التأييد، في حين يبقى 450 ألف موظف آخرون احتياطيًا، وفق ما نقلت «بوابة الأهرام».

كان المستشار علاء الدين فؤاد، مدير الجهاز التنفيذي الدائم للهيئة الوطنية للانتخابات، صرح بأن مكاتب الشهر العقاري جاهزة لاستقبال الراغبين في تأييد المرشحين لانتخابات الرئاسة بدءًا من صباح الثلاثاء 9 يناير، حتى موعد غلق باب الترشح يوم 29 يناير.

وتعد مكاتب التوثيق التابعة لمصلحة الشهر العقاري هي المختصة بتوثيق إقرارات التأييد الرئاسية، إعمالاً لنص المادة 142 من دستور 2014، والتي تنص على أنه: «يشترط لقبول الترشح لرئاسة الجمهورية أن يزكي المترشح عشرون عضوًا على الأقل من أعضاء مجلس النواب، أو أن يؤيده ما لا يقل عن خمسة وعشرين ألف مواطن، ممن لهم حق الانتخاب في خمس عشرة محافظة على الأقل، وبحد أدنى ألف مؤيد من كل محافظة منها».

وبموجب هذا النص ينعقد اختصاص مكاتب التوثيق بتوثيق إقرارات التأييد لمرشحي رئاسة الجمهورية والتصديق عليها، والذي تم تطبيقه فعليًا في الترشح لرئاسة الجمهورية في انتخابات عامي 2012 و2014.

المزيد من بوابة الوسط