وزير التعليم المصري: إلغاء التعاملات الورقية في التقديم والتحويل للمدارس

أعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم المصري، أن الاتجاه للعمل بشكل إلكتروني في المدارس، سواء في عملية التدريس أو المناهج والامتحانات، سيشمل إلغاء التعاملات الورقية في عمليات التقديم والنقل والتحويل بين المدارس، وفي جميع المراحل التعليمية.

وأوضح الوزير، وفق «بوابة الأهرام»، أن هذا الإجراء يهدف إلى وقف الواسطة ودفع تبرعات «عنوة»، لافتًا إلى أن التعامل بشكل إلكتروني في تقديم وتحويل الطلاب يقضي على أي شبهات فساد أو محسوبية أو ظلم، على حد قوله.

وأضاف أنه «يعرف كل شيء يحدث في عمليات التقديم والتحويل من تجاوزات وفرض دفع أموال في صورة تبرعات، وهذا ليس غريبًا، لأن التعامل البشري ينتج أفعالاً مريبة وإغراءات لا تتفق مع طبيعة العمل في التربية والتعليم، لذلك فإن الاتجاه نحو تحويل نظام التعامل في المدارس إلى إلكتروني ينصف الجميع ويجعل التعامل راقيا ويقضي على شبهات المحسوبية».