نيابة مصر تسلم نظيرتها الإيطالية عناصر جديدة في قضية ريجيني

قدَّمت النيابة العامة المصرية، الخميس، إلى نيابة روما عناصر جديدة في التحقيق في مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني في مصر في العام 2016، بحسب بيان مشترك.

وصدر البيان في القاهرة عقب لقاء بين النائب العام المصري نبيل صادق، ونائب الجمهورية الإيطالي جوسيبي بنياتوني، وفق «فرانس برس». وأفاد البيان بأنه «أثناء اللقاء قدم فريق التحقيق المصري محاضر ووثائق تحتوي على عناصر التحقيق الجديدة، كما شرح ما تم من تقدم في عمل الشركة (أكرر الشركة) المكلفة استرجاع تسجيلات محطة مترو الأنفاق في القاهرة».

وأكد البيان أن «أعضاء نيابة روما عرضوا بعد ذلك شرحًا وافيًا ومفصلاً لوقائع القضية أعدته الشرطة القضائية الإيطالية بناء على ما قدمته النيابة العامة حتى الآن من أوراق». وأوضح البيان أن النيابة العامة المصرية تسلمت نسخة من التقرير الإيطالي «وسوف تستكمل التحقيقات في ضوء الافتراضات التي تم تبادلها بين الطرفين».

وكان ريجيني (28 عامًا) طالب دكتوراة في جامعة كامبريدج البريطانية يعد في مصر أطروحة حول الحركات العمالية عندما اختفى في وسط القاهرة في 25 يناير 2016 ليعثَـر على جثته بعد تسعة أيام . وأدى التحقيق في هذه القضية إلى خلافات بين البلدين سحبت إثرها إيطاليا سفيرها من مصر في 10 أبريل 2016 للتشاور، إلا أن سفيرًا إيطاليًّا جديدًا عاد إلى مصر في سبتمبر الماضي بعد التحسن الذي طرأ على التعاون القضائي بين البلدين في هذه القضية.

المزيد من بوابة الوسط