بـ 4 قرارات مهمة.. شيخ الأزهر يدعم أهالي «الروضة» في سيناء

أصدر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب عدة قرارات مهمة لدعم أبناء قرية «الروضة» في مدينة بئر العبد في شمال سيناء، التي استشهد فيها 310 من المصلين وأسقطت 128 مصابًا.

ووفق الموقع الرسمي لاتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري، شملت قرارات الإمام الأكبر، تعليم أبناء قرية الروضة بجميع مراحل التعليم الأزهري مجانًا على نفقة الأزهر الشريف حتى يتخرج منهم علماء أجلاء ينفعون أوطانهم وأهليهم.

كما قرر شيخ الأزهر بناء مجمع أزهري (ابتدائي - إعدادي - ثانوي) لخدمة أبناء القرية والقرى المجاورة.

وشملت القرارات أيضًا صرف معاش شهري لكل أسرة استشهد أحد أبنائها، ورحلة حج لجميع أمهات الشهداء وزوجاتهم.

وكان شيخ الأزهر وجه كلمة لأهالي القرية عقب أدائه صلاة الجمعة بمسجد الروضة، قال فيها: «إننا هنا لنوكِّد لكم أن مصر كلها تشعُـر بما تشعرون به، وتتألم مما تتألمون منه، وكذلك الأزهر الذي جاءكم بشيوخه وأبنائه وبناته ليعزيكم ويخفف عنكم مصابكم، ويضع يده في أيديكم من أجل نهضة هذه القـرية علميًا وصحيًا واجتماعيًا».

المزيد من بوابة الوسط