بداية من ديسمبر.. الشروع في «الكنس الكهربائي» للطرقات

أعلن وزير الشؤون المحلية والبيئة التونسي، رياض المؤخر، أنَّ الوزارة ستشرع بداية من ديسمبر المقبل في «الكنس الكهربائي» للطرقات ضمن حزمة آليات اعتمدتها الوزارة ضمن برنامج استثنائي لدعم عمل البلديات، وفق «وكالة تونس أفريقيا للأنباء».

وأشار المؤخر، خلال جلسة عامة عقدها مجلس نواب، أمس الخميس، لمناقشة ميزانية وزارة الشؤون المحلية والبيئة إلى أنَّ تونس تتوفر حاليًّا على ثمانية مصبات فقط منها برج شاكير، الذي بلغ مرحلة التشبع، في حين تم إغلاق ثلاثة أخرى لأسباب اجتماعية.

وبيَّن أنَّ تونس فتحت خلال سنة 2017 مصبيْن جديديْن، مما يرفع العدد الإجمالي للمصبات إلى عشرة، غير أنها تبقى غير كافية ولا يمكنها أن تغيِّـر الوضع، مشيرًا إلى أنَّ إنجاز مصبين سنويًّا يمكن أن يغطي مشاكل النفايات في تونس في المستقبل.

وأضاف أنَّ برنامج الوزارة يتضمن تعميم هذه المصبات ومراكز النقل الوسيطة التابعة للمصبات لأهميتها في التصرف في النفايات.

ولفت إلى أنَّ الوزارة وضعت برنامجًا استثنائيًّا للنظافة لمساعدة البلديات التي تقوم برفع ثمانية آلاف طن من النفايات يوميًّا في وقت يتم فيه إلقاء 11 ألف طن.

وتوقَّع المؤخر تحسن الوضعية البيئية بفضل هذا البرنامج، مشيرًا إلى أنَّ الأمر يتطلب خطة استراتيجية طويلة الأمد تقوم أساسًا على إرساء بلديات منتخبة ومجالس بلدية.

 

المزيد من بوابة الوسط