السيسي: علاقات مصر وقبرص تاريخية ونقدر دعم نيقوسيا القاهرة

قال الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إن العلاقات بين مصر وقبرص تاريخية وقائمة على روابط ممتدة من الصداقة بين القيادات وشعبي البلدين على مدار التاريخ، مثمنًا الجهود القبرصية الداعمة مصر، وفق ما نقلت عنه وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وقال السيسي، في كلمته خلال مؤتمر صحفي مع نظيره القبرصي: «حان الوقت لتبني شعوبنا تلك العلاقات من خلال تعزيز التعاون بين الجانبين في مختلف المجالات».

وجدد الرئيس المصري تقديره مواقف الرئيس القبرصي و«مواقف بلاده الداعمة التطورات المهمة التي شهدتها مصر خلال السنوات الماضية في المجال الاقتصادي، والتي تعكس تفهمًا لطبيعة الأوضاع في مصر وتعبر عن علاقات صداقة تعتز بها مصر وتقدرها».

ووصل الرئيس المصري نيقوسيا، في زيارة رسمية إلى قبرص تستمر لمدة يومين، يشارك خلالها في فعاليات القمة الثلاثية بين مصر وقبرص واليونان، فيما يزور البرلمان القبرصي للمرة الأولى، ويلقي كلمة أمام أعضائه.

وذكرت «الأهرام» المصرية أن الرئيس السيسي يعقد خلال زيارته لقاءً ثنائيًا مع نظيره القبرصي نيكوس أنستاسياديس وكبار المسؤولين القبارصة، لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية على جميع الأصعدة، وذلك في إطار العلاقات الوثيقة التي تجمع بين مصر وقبرص، وحرص البلدين على تدعيم التعاون المشترك ومواصلة التشاور المكثف حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

كما يجري السيسي زيارة هي الأولى من نوعها للبرلمان القبرصي، حيث يلقي كلمة أمام أعضاء البرلمان تتناول تأكيد عمق العلاقات بين البلدين، التي شهدت نموًا كبيرًا خلال السنوات القليلة الماضية. كما من المقرر أيضًا للرئيس المصري أن يشارك الرئيس القبرصي افتتاح منتدى الأعمال المصري - القبرصي، الذي يهدف لتفعيل العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، واستكشاف فرص الاستثمار المتبادل في الدولتين.