مصر وتونس توقعان 10 اتفاقيات ومذكرات تفاهم مشتركة

توجت فعاليات الدورة 16 للجنة العليا التونسية المصرية المشتركة المنعقدة في القاهرة يومي السبت والأحد بمشاركة رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، ورئيس مجلس الوزراء المصري شريف اسماعيل، وبمشاركة وفدين رفيعي المستوى من البلدين، بتوقيع 10 اتفاقيات ومذكرات تفاهم.

وشملت هذه الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مجالات النقل والصحة والزراعة والطاقات المتجددة والتحكم في الطاقة والشباب والتكوين والتدريب والمؤسسات الصغرى، وتتمثل في اتفاقية تعاون في مجال النقل البحري، ومشروع مذكرة تفاهم بين الحكومة التونسية والحكومة المصرية للتعاون بين ديوان الموانئ البحرية والتجارية والهيئة العامة لميناء الإسكندرية، وفق وكالة الأنباء التونسية «وات»

بالإضافة إلى مذكرة تفاهم بشأن الاعتراف المتبادل بشهادات الكفاءة وشهادات الأهلية البحرية للملاحين. ومذكرة تفاهم بين حكومة الجمهورية التونسية وحكومة جمهورية مصر العربية للتعاون في مجال الطاقات الجديدة والمتجددة والتحكم في الطاقة ومشروع مذكرة تفاهم بين حكومة الجمهورية التونسية وحكومة جمهورية مصر العربية في مجال المعارض والأسواق الدولية، ومشروع برنامج تنفيذي بين وزارة شؤون الشباب والرياضة ووزارة الشباب والرياضة المصرية للتعاون في مجال الرياضة لسنتي 2018 - 2019.

وتضمنت الاتفاقيات المبرمة مشروع مذكرة تفاهم بين حكومة الجمهورية التونسية وحكومة جمهورية مصر العربية للتعاون في مجال الخدمات البيطرية، ومشروع مذكرة تفاهم بين حكومة الجمهورية التونسية وحكومة جمهورية مصر العربية للتعاون في المجال الصحي والدوائي. ومذكرة تفاهم للتعاون الفني في مجال الاستثمار والتعاون الدولي، ومحضر اجتماعات اللجنة العليا التونسية المصرية المشتركة.