السيسي يستعرض مع عباس آخر تطورات القضية الفلسطينية

استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين، بشرم الشيخ، الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وقال الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي إن اللقاء شهد استعراضًا لآخر تطورات القضية الفلسطينية وسُبل إحياء عملية السلام، وأكد الرئيس أهمية دفع الجهود الرامية للتوصل إلى تسوية للقضية الفلسطينية، مشيرًا إلى أهمية مواصلة جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام.

ونوه إلى أن مصر ستواصل جهودها لاستئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وحتى التوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حق الفلسطينيين في إقامة دولتهم المستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وبما يُسهم في استعادة الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وتهيئة المناخ اللازم لتحقيق التنمية والتقدم الاقتصادي بما يلبي طموح شعوب جميع دول المنطقة.

وأضاف الناطق الرسمي أن الرئيس الفلسطيني أكد حرصه على التشاور المستمر مع الرئيس، مشيدًا بجهود مصر الصادقة لتحقيق المصالحة بين الفصائل الفلسطينية، ومعربًا عن تقديره لدور مصر التاريخي في المنطقة وفي الدفاع عن الحقوق الفلسطينية. وأكد الرئيس محمود عباس أن السلطة الفلسطينية عازمة على بذل أقصى الجهد لتوحيد الشعب الفلسطيني وتمكينه من مواجهة التحديات الكبيرة التي تواجهه.