مناورات بحرية مشتركة بين القوات التونسية والأميركية

أجرت قوات بحرية، تونسية وأميركية، مناورات قبالة السواحل التونسية، وذلك في إطار التعاون العسكري بين البلدين.

وقالت وزارة الدفاع التونسية، مساء الجمعة، «إن المناورة التي جرت أمس الخميس تهدف إلى التدريب على مواجهة الأعمال غير المشروعة بالبحر، والتنسيق في مجال المراقبة البحرية والبحث والإنقاذ».

وشارك في المناورة من الجانب التونسي «قاذفة صواريخ» كانت مدعومة بفريق من طلائع البحرية التونسية، وطائرات نفاثة ومروحيات، أما الجانب الأميركي فشارك في التمرين بالمدمرة «يو إس إس بورتر» .

يذكر أنَّ مناورة بحرية مشتركة بين تونس والجزائر جرت خلال شهر أكتوبر الماضي على سواحل مدينة عنابة بالجزائر، وذلك في إطار برنامج التعاون العسكري بين البلدين بهدف دعم وتطوير القدرات العملياتية في مجالات المراقبة والسلامة البحرية وإحكام آليات التنسيق في مراقبة الحدود البحرية المشتركة، ومقاومة الأعمال غير المشروعة بالبحر.

المزيد من بوابة الوسط