تونس: تفكيك خلية دعم وإسناد للعناصر الإرهابية

تمكنت وحدة مكافحة جرائم الإرهاب بالحرس الوطني بوزارة الداخلية التونسية من تفكيك خلية دعم وإسناد للعناصر الإرهابية المتحصنة بجبل الشعانبي (أعلى مرتفع في تونس) بولاية القصرين الواقعة وسط غرب البلاد.

وقالت وزارة الداخلية التونسية، في بيان لها اليوم الخميس، نقلته «وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية»، إن الخلية تتكون من شقيقين تم القبض عليهما في منطقة العوينة في تونس، مشيرة إلى أنهما استغلا عملهما في جمع الحطب للتواصل مع العناصر الإرهابية والاتفاق معهم على تزويدهم بالمواد الغذائية والملابس وبطاقات شحن الهواتف وصرف العملة الأجنبية.

وأضافت الوزارة أن عنصري الخلية استمرا في التعامل مع العناصر الإرهابية المتحصنة في جبل الشعانبي منذ أواخر العام 2015 حتى وقت توقيفهما، لافتة إلى أنهما اعترفا خلال التحريات معهما بأنهما شاركا العناصر الإرهابية في مخططاتهم، حيث حضرا عمليات زرع الألغام بالطرق الجبلية والإعداد للعملية الإرهابية التي وقعت العام الماضي بجبل سمامة بولاية القصرين واستشهد فيها ثلاثة عسكريين بعد تفجير مدرعة عسكرية بعبوة تحتوي على كميات من مادة «TNT».

وتابعت أنها تتحفظ حاليًّا على هذين العنصرين لاستكمال التحقيقات معهما، إلى جانب حجز سيارة تابعة لهما استخدماها في دعم وإسناد العناصر الإرهابية.

المزيد من بوابة الوسط