السيسي يدعو المجتمع الدولي لاتخاذ موقف حازم ضد «الإرهاب»

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الثلاثاء، مع رئيس الكونغرس اليهودي العالمي، رونالد لاودر، سبل تعزيز المواقف المشتركة حول سبل التصدي للتحديات التي تواجه المنطقة.

وقال الناطق باسم رئاسة الجمهورية، إن السيسي أكد خلال اللقاء «حرص مصر على استمرار التواصل مع كافة أطياف المجتمع الأميركي»، مشيرًا إلى أن «الجهود التي تبذلها مصر خلال الفترة الحالية للتوصل إلى حلول سياسية لعدد من الأزمات التي تشهدها المنطقة تؤكد أهمية تكثيف التنسيق مع الولايات المتحدة لحشد التأييد الدولي وحث الأطراف المعنية على التجاوب مع تلك الجهود، بما يساهم في عودة الاستقرار إلى منطقة الشرق الأوسط»، بحسب «بوابة الأهرام».

وقال السفير علاء يوسف إن اللقاء تطرق إلى مناقشة عدد من القضايا الإقليمية، وعلى رأسها عملية السلام في الشرق الأوسط، مشيرًا إلى أن السيسي أكد «حرص مصر على تحقيق المصالحة الفلسطينية وعودة السلطة الشرعية إلى تولي مسئولياتها في قطاع غزة، اقتناعًا منها بأهمية تلك الخطوة في دفع مساعي إحياء المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، والتوصل إلى حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية».

من جانبه، أعرب رئيس الكونغرس اليهودي العالمي، عن «تقديره للجهود المصرية في مختلف الأزمات التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط، ودورها في مواجهة خطر الإرهاب الذي بات يهدد أمن واستقرار المنطقة والعالم بأسره، في الوقت الذي تسعى فيه إلى تحقيق نهضة اقتصادية شاملة ودفع عملية التنمية»، بحسب بيان الرئاسة المصرية.

وأشار الرئيس إلى «سعي مصر لتسوية الأزمات التي تمر بها المنطقة من منطلق حرصها الدائم والمستمر على الحفاظ على الدولة الوطنية ودعم مؤسساتها بما يحقق وحدتها وسلامة أراضيها، ويوفر مستقبلا أفضل لشعوب دول المنطقة»، داعيًا المجتمع الدولي لاتخاذ موقف حازم ضد «الإرهاب».

المزيد من بوابة الوسط