الرئيس التونسي: مستعدون لاستضافة مؤتمر «السلام والرياضة الدولية»

أبدى الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي، استعداد بلاده وترحيبها باستضافة المؤتمر الحادي عشر لمؤسسة السلام والرياضة الدولية التي يرعاها أمير موناكو، وذلك خلال شهر أكتوبر 2018.

ووفق «وكالة أنباء الشرق الأوسط» المصرية، جاء تصريح السبسي خلال لقائه اليوم الاثنين بقصر قرطاج مع جويل بوزو، رئيس مؤسسة السلام والرياضة الدولية، حيث أعرب الأخير عن رغبة مؤسسته في عقد مؤتمرها الحادي عشر في تونس ووضعه تحت رعاية رئيس الجمهورية التونسي.

وقال الرئيس التونسي إن بلاده مستعدة لتوفير كافة ظروف النجاح لهذا المؤتمر، خاصة أن تونس تولي أهمية خاصة لفئة الشباب في برامجها التنموية نظرًا لما تشكله الرياضة من رافد مهم لتوجيه طاقات الشباب نحو الابتكار والبناء، وإشاعة قيم السلم والانفتاح والتسامح بين الشعوب.

ومن جهته أشار بوزو إلى أن اللقاء مع الرئيس التونسي كان مناسبة لاستعراض ما تقوم به مؤسسته من أنشطة ومبادرات دولية لتحقيق السلام في العالم عبر الرياضة.

وأوضح أن المؤتمر يشكل مناسبة سنوية مهمة يجتمع فيها السياسيون وصانعو القرار والرياضيون من كافة دول العالم لدراسة سبل توظيف الرياضة لخدمة السلام والأمن وتحقيق الرقي الاجتماعي والاقتصادي لشعوب العالم.