«المركزي» المصري: 52 مليار دولار حصيلة النقد الأجنبى منذ تحرير سعر الصرف

أعلن وكيل محافظ البنك المركزي المصري، رامي أبو النجا، ارتفاع حصيلة النقد الأجنبي بالبنوك إلى أكثر من 52 مليار دولار منذ تحرير سعر الصرف في نوفمبر الماضي.

وأوضح أن هذه الحصيلة تتضمن استثمارات المَحافظ المالية والتنازل عن العملة، وقال: «إن ذلك مؤشر قوي على تحسن الأداء الاقتصادي»، بحسب ما أوردت جريدة «الأهرام» المصرية اليوم الأحد.

ومن جانبه، أعلن وزير قطاع الأعمال العام، الدكتور أشرف الشرقاوي، ارتفاع المؤشر التقديري لصافي أرباح الشركات- بعد انعقاد الجمعيات العامة لـ85 شركة تابعة- إلى 7.13 مليار جنيه، مقابل صافي ربح لإجمالي شركات قطاع الأعمال العام قيمته 1.67 مليار جنيه العام 2015 - 2016.

وأضاف: «إن المؤشر سجَّل ارتفاعًا في الإيرادات المقدَّرة لمجمل شركات قطاع الأعمال العام لتبلغ 81.99 مليار جنيه، بقيمة زيادة نحو 20 مليار جنيه في الشركات التي انتهت جمعياتها العامة مقارنة بالعام المالي السابق.

وعلى هامش الاجتماعات السنوية للبنك الدولي بواشنطن، أعرب مسؤولو البنك الدولي ومؤسسة التمويل الدولية وعدد من المستثمرين الأجانب، عن ثقتهم في الاقتصاد المصري وبرنامج الحكومة للإصلاحات الاقتصادية.

كما أعربت تلك المؤسسات عن استعدادها لتقديم الدعم الكامل لمشروعات وبرامج الإصلاح، حيث بحثت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي مع مسؤولي البنك الدولي دعم المرحلة الثانية من مشروع الصرف الصحي والمساهمة في التمويل المتناهي الصغر، وتقديم الدعم اللازم لمساعدة القطاع الخاص في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأكد رئيس مؤسسة التمويل الدولية، فيليب لو هورو، أن «مصر تمثل دولة ذات أولوية بالنسبة للمؤسسة»، مشددًا على التزامها بدعم القطاع الخاص المصري بتمويل يبلغ ملياري دولار قابلة للزيادة.