الأزهر يرحب بالمصالحة الفلسطينية ويشيد بالدور المصري

رحب الأزهر الشريف بالخطوات التي اتخذها الفلسطينيون نحو المصالحة الوطنية، وهو ما تُوج اليوم بوصول رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية إلى قطاع غزة.

وثمن الأزهر، في بيان، الدور البالغ الأهمية الذي قامت به مصر من أجل إتمام المصالحة بين أبناء الشعب الفلسطيني، مما يعكس الثقل والدور المصري المحوري في هذه القضية.

وأضاف البيان: «إذ يشدد الأزهر الشريف على وقوفه بجانب أبناء الشعب الفلسطيني في نضالهم من أجل استعادة أرضهم المحتلة وإقامة دولتهم المنشودة، وعاصمتها القدس الشريف، فإنه يدعو الفلسطينيين كافة إلى إعلاء المصلحة الوطنية والتمسك بالوحدة والائتلاف ونبذ الفرقة والخلاف».

المزيد من بوابة الوسط