مصر تبحث تعزيز التعاون الاستثماري مع فرنسا

بحثت مصر سبل تعزيز التعاون الاستثماري والتنموي مع فرنسا خلال الفترة المقبلة، في لقاء جمع وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي الدكتورة سحر نصر، بالسفير ستيفان روماتيه سفير فرنسا الجديد لدى القاهرة، وذلك في حضور ستيفاني لافرنكي، مديرة مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية بالقاهرة.

أكدت الوزيرة، خلال اللقاء، العلاقات المصرية ـ الفرنسية القوية على جميع المستويات السياسية والاقتصادية، وأشارت إلى خصوصية هذه العلاقات، التي تمثل أساسًا متينًا لانطلاقة نحو آفاق في مجالات التنمية للمشروعات في مختلف المجالات، وذلك وفق بيان أوردته الوزارة أمس.

ولفتت الوزيرة أيضًا إلى أن هناك فرصًا استثمارية كبرى في مصر للمستثمرين الفرنسيين؛ في محور تنمية قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة، ومدينة العلمين الجديدة، معربة عن تطلعها لزيادة حجم الاستثمارات الفرنسية في مصر خلال الفترة المقبلة.

ومن جانبه، أكد السفير الفرنسي دعم بلاده مصر في المجال الاقتصادي، في إطار العمل على تحقيق مزيد التقارب بين البلدين اقتصاديًّا، التي وصلت إلى مستوى من الشراكة.