السيسي: نسعى لتقوية المواطنين بعيدًا عن الاقتصاد الرسمي

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، إن مصر تتطلع إلى أن تكون دولة رائدة في مجال الشمول المالي، مشيرًا إلى أن الحكومة تعكف على العمل على تقوية المواطنين ماليًا بعيدًا عن الاقتصاد الرسمي، ودعم كافة شرائح الشعب وخاصة المرأة والشباب.

وأضاف السيسي، خلال كلمته بالجلسة الافتتاحية لمؤتمر الشمول المالي المنعقد بشرم الشيخ نشرها موقع التلفزيون الرسمي، «أردنا في مصر إصلاحًا حقيقيًا خاليًا من الوعود البراقة، بعد أن حملنا الشعب المصري المسؤولية»، وقال: «أؤكد لكم جميعا أننا نعمل وفق رؤية واضحة خالصة للوصول لمواجهة المشكلات الاقتصادية».

وتابع: «بداءنا في وضع خطط لمواجهة الأمور المصرفية، وعملنا على جذب الاستثمارات الأجنبية، ووصل معدل نمو الاقتصاد للربع الأخير من عام 2016/2017، إلى 4.9%»، مؤكدًا أن الدولة هدفها خفض معدلات التضخم خلال الفترة الماضية.

قال إن عجز الموازنة في مصر تراجع إلى 9.5 % في الربع الأخير من السنة المالية 2016-2017 مقابل 11.5 % في الفترة ذاتها من العام السابق.

واعتبر السيسي أن اختيار مصر لاستضافة مؤتمر الشمول المالي بمثابة «ثقة في الاقتصاد المصري وأننا نسير في الاتجاه الصحيح بثبات وإصرار»، مضيفًا: «انطلقنا ضمن خطة واضحة فقمنا بصياغة استراتيجية مصر للتنمية حتي 2030، وحددنا أولويات قابلة للتطبيق».

وأشار إلى أنه في إطار دعم الشباب قامت الحكومة باتخاذ قرارًا لخلق اقتصاد موحد، من خلال قانون الاسثمار الموحد، وجرى اتخاذ بعض القرارات لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسط وإتاحة فرص عمل للشباب بما يمكنا من المنافسة على مستوي عالمي.

المزيد من بوابة الوسط