انطلاق مناورات «النجم الساطع 2017» بين مصر وأميركا في المنطقة الغربية

انطلقت فعاليات التدريب المصري الأميركي المشترك «النجم الساطع 2017»، على أن يستمر حتى العشرين من سبتمبر الجاري في مجمع ميادين التدريب القتالي بقاعدة محمد نجيب العسكرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية غرب مصر.

ووفقًا لبيان صادر عن القوات المسلحة المصرية تتضمن فعاليات المناورة «النجم الساطع 2017» هذا العام تنفيذ مشروع تكتيكي بالذخيرة الحية لعناصر مشتركة من المشاة الميكانيكي والمدرعات المصرية والأميركية، مصحوبة بأنشطة جوية وبحرية تجريها عناصر من القوات الجوية والبحرية المصرية.

ويعقد على هامش التدريب ندوة يتم خلالها تبادل الرؤى فيما يتعلق بالموضوعات الاستراتيجية المطروحة على الساحة الدولية، والجهود المبذولة في ضوء الاستراتيجية المصرية الشاملة لمكافحة الإرهاب. ويشمل التدريب كذلك عددًا من الأنشطة والفعاليات من بينها تنفيذ مشروع مراكز قيادة مشترك لعناصر هيئات القيادة من الجانبين باستخدام الحاسب الآلي، للتدريب على مكافحة التهديدات المختلفة، وفقًا لأحدث منظومات القيادة والسيطرة الآلية، كذلك التدريب العملي المشترك على أعمال القوات الخاصة ومكافحة الإرهاب في المناطق المأهولة، والتي يتم تنفيذها داخل ميدان التدريب على القتال في المدن.

وذكر بيان للقوات المسلحة المصرية أن التدريب تم تنفيذه على مدار 12 دورة سابقة بدءًا من العام 1981 حتى العام 2009، وشارك به عدد من الدول سواء بقوات أو بصفة مراقبين، ويأتي استمرارًا لسلسلة من التدريبات المشتركة، التي تنفذها القوات المسلحة المصرية بمختلف فروعها وتخصصاتها.

وفي وقت سابق قال الناطق العسكري، العقيد تامر الرفاعي، بصفحته على فيسبوك، إن التدريب يحمل اسم «النجم الساطع 2017»، وأنه «من أهم التدريبات المشتركة للقوات المسلحة المصرية والأميركية». وأوضح أن التدريب يشمل «التعاون الأمني ومكافحة الإرهاب والتطرف، والتدريب على كافة سيناريوهات التهديدات المختلفة في القرن الحادي والعشرين في ظل الحرب التقليدية والحرب غير النظامية».

المزيد من بوابة الوسط