مصر تشارك في اجتماع الكونغو لحل الأزمة الليبية

تشارك مصر، غدًا السبت، في اجتماع اللجنة رفيعة المستوي لرؤساء دول الاتحاد الإفريقي ودول الجوار حول ليبيا في العاصمة الكونغولية برازافيل.

ويرأس الوافد المصري السفير حمدي سند لوزا نائب وزير الخارجية للشئون الإفريقية، بحسب وكالة «أنباء الشرق الأوسط».

ويشهد الاجتماع، الذي يفتتحه الرئيس الكونغولي ساسو نجيسو، السبت 9 الجاري مشاركة رئيس مجلس النواب عقيلة صالح ورئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ومبعوث الاتحاد الإفريقي رفيع المستوى إلى ليبيا الرئيس التنزاني السابق جاكايا كيكوتي والمبعوث الأممي غسان سلامة.

وقال مصدر رسمي كونغولي لـ«فرانس برس»: «تستضيف برازافيل السبت التاسع من سبتمبر قمة حول الخروج من الأزمة في ليبيا. دعونا رسميًا المشير حفتر ورئيس الوزراء السراج ورئيس مجلس الدولة ورئيس البرلمان الليبي». وأكد أحد مستشاري السراج مشاركته في القمة.

من جهته اعتذر حفتر عن عدم المشاركة بحسب خليفة العبيدي أحد الناطقين باسمه الذي لم يقدم تفاصيل إضافية. لكن عقيلة صالح رئيس البرلمان وصل إلى برازافيل للمشاركة في الاجتماع.

وأضاف المصدر الكونغولي: «أؤكد أن رئيس البرلمان الليبي موجود في برازافيل منذ الأربعاء، وأن باقي المدعوين سيصلون لاحقا»، وتابع: «للكونغو أجندة وحيدة بالغة الوضوح تجاه ليبيا هي مصالحة الأشقاء الأعداء وجلب السلام لهذا البلد الإفريقي الكبير». وسيكون هذا ثالث اجتماع للجنة العليا للاتحاد الإفريقي حول ليبيا. وكان آخر اجتماع للجنة نظم في برازافيل في يناير 2017.