السبسي: التعديل الوزاري المرتقب «فرصة الأمل الأخير»

اعتبر الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي التعديل الوزاري المرتقب «فرصة الأمل الأخير»، مؤكدًا أيضًا أن «الإنقاذ هي مسألة حياة أو موت».

وأشار السبسي، في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء، إلى أن التعديل يستدعي مشاورات مع جميع الأطراف لتشكيل حكومة تمتلك القدرة على الحركة، وتحظى بدعم أغلب الطيف السياسي، بحسب ما نقلت وكالة «تونس أفريقيا للأنباء».

وشدد رئيس الجمهورية على ضرورة إعادة النظر في النظام السياسي المعتمد حاليًا باعتباره «شل العمل الحكومي ولم يساعدها على القيام بواجباتها في تسيير الدولة»، داعيًا إلى تقييم المنظومة السياسية الحالية وتدارك نقائصها وتجاوز المطبات التي تضمنها الدستور.

من جهة أخرى، أكد السبسي أنّه سيتولى التوقيع على الأمر المتعلق بدعوة الناخبين للاقتراع في حال استيفاء كل الشروط الإجرائية في الآجال القانونية.

المزيد من بوابة الوسط