بعثة الحج المصرية: حصيلة الوفيات 11 شخصًا

أعلن الدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان ورئيس بعثة الحج المصرية الرسمية أن حصيلة الوفيات وصلت إلى 11 حاجًا، وقال إن الحالة العامة للحجاج جيدة جًدا ولا توجد أي مشاكل لدى الحجاج، إلا أنه يوجد بعض الملاحظات الخاصة بكبار السن حول المسافة بين الفندق والحرم، مشيرًا إلى أنه تم توزيع كراسي متحركة أمام غرف كبار السن وحجز أماكن دائمة لهم بالحافلات، مؤكدًا أنه لا تهاون في تقديم الخدمة المميزة التي يستحقها الحاج المصري.

وقال الوزير، في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، خلال الجولة التي رافقه فيها اللواء عمرو لطفي مساعد وزير الداخلية الرئيس التنفيذي لبعثة الحج، وتفقدوا خلالها عددًا من فنادق البعثة المصرية للاطمئنان على الحجاج المصريين وأوضاعهم - إنه تم الربط إلكترونيًا لكافة العيادات الطبية في البعثة المصرية تحسبًا لوجود أي أمراض معدية، مطمئنًا أنه حتى الآن لا توجد أي أمراض معدية بين أفراد البعثة.

وحرص رئيس البعثة على الترجل ومفاجأة الخدمات المعينة على الفنادق وتفقد عددًا من الغرف داخل فندق العليان وبرج الضيافة، للتأكد من مستوى الخدمة المقدمة للحاج، واستمع إلى طلبات بعض حجاج القرعة والتضامن والسياحة، مؤكدًا في تصريحاته أن هدف القائمين على البعثات كافة هو خدمة الحاج منذ خروجه من منزله متوجهًا إلى المطار وحتى العودة بسلامة الله -تعالى- إلى أرض الوطن بعد أداء المناسك.

وقال إنه تم الاشتباه في حالتين مريضتين بفيروس كورونا وقامت البعثة المصرية بعمل الفحوصات اللازمة وتبين سلبية العينات، في الوقت الذي تقوم فيه البعثة الطبية بعمل فحوصات دورية في أي حالة اشتباه يظهر عليها أعراض خاصة بالفيروسات.

وأشاد رئيس البعثة، بحجم الجهود المبذولة لتذليل كل الصعوبات التي تعترض الحاج منذ أن تطأ قدماه الأراضي السعودية، تحت قيادة وإشراف مساعد وزير الداخلية الرئيس التنفيذي لبعثة الحج اللواء عمرو لطفي.

كما اطمأن الدكتور مصطفى مدبولي على تسكين جميع الأفواج في فنادقهم والعمل على راحتهم، لتهيئتهم نفسيًا وبدنيًا لأداء مشاعر الحج، موجهًا بتكثيف ندوات الوعاظ الدينيين المنتشرين في الفنادق.

المزيد من بوابة الوسط