الشرطة المصرية تقتل 3 من عناصر «حسم» الإرهابية

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، في بيانين، اليوم الاثنين، أن 3 من مسلحي حركة (حسم)، التابعة لتنظيم جماعة الإخوان المحظورة، قتلوا في محافظتي القليوبية وقنا.

وذكرت الداخلية، في بيان، أن معلومات توافرت لها عن اختباء 2 من مسلحي حسم في مزرعة بمنطقة الخانكة في القليوبية، المجاورة للقاهرة، وحال اقتراب القوات من المزرعة فجر الاثنين «فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها بكثافة مما دفعها إلى التعامل مع مصدرها»، بحسب «سكاي نيوز عربية».

وأضاف البيان أن الاشتباك أسفر عن مصرع مسلحين اثنين، وأنه «عُثر بالمزرعة المشار إليها على بندقية آلية، وفرد خرطوش محلي الصنع، وكمية من الذخائر مختلفة الأعيرة». وكان بيان صدر في وقت سابق، الاثنين، قال إن مسلحًا من حسم قتل حال انفجار حزام ناسف كان بحوزته وهو يتبادل إطلاق النار مع الشرطة في منطقة أبو تشت في قنا في جنوب البلاد، وأشار إلى أن الاشتباك انتهى «دون حدوث أية إصابات بالقوات».

وذكر البيانان أن الـ3 شاركوا في هجمات على الشرطة ومسيحيين، وصدر بيانا الوزارة بعد يوم من قولها إن اثنين من أبرز مسلحي حسم قتلا، في مدينة الخصوص بالقليوبية، في نطاق ملاحقة الشرطة لعناصر الحركة في الفترة الماضية. وتجدر الإشارة إلى أن حسم أعلنت مسؤوليتها عن أكثر من 15 هجومًا على قوات الشرطة.