الغنوشي يقيم دعوى قضائية ضد قناة «سكاي نيوز عربية»

أقام راشد الغنوشي، رئيس حركة النهضة التونسية دعوى قضائية ضد قناة «سكاي نيوز عربية» إثر اتهامها الغنوشي بـ«تنسيق» اغتيال المعارض اليساري شكري بلعيد سنة 2013، حسب ما أفادت الحركة في بيان اليوم الأربعاء.

وقال جمال عوي المكلف بالإعلام في حركة النهضة، وفق «فرانس برس» إنه «تم تقديم دعوى قضائية باسم راشد الغنوشي ضد سكاي نيوز عربية، في لندن لأن المؤسسة الإعلامية (الأم) موجودة في بريطانيا». وأوضح أن الدعوى تأتي على خلفية «اتهام» القناة راشد الغنوشي بـ«تنسيق» عملية اغتيال شكري بلعيد مع الجهادي الليبي السابق عبد الحكيم بلحاج الذي أدرجت دول خليجية مقاطعة لقطر اسمه على لائحة الارهاب.

في التاسع من يونيو الحالي بثت قناة «سكاي نيوز» عربية تقريرًا بعنوان «تورط قطر في المغرب العربي» قالت فيه «اعترف الإرهابي أبو أنس الليبي بعد أن ألقى الأميركيون القبض عليه بأن (عبد الحكيم) بلحاج متورط في الاغتيالات السياسية في تونس بالتنسيق مع رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي وبعلم من القطريين». وأبو أنس الليبي قيادي سابق في «الجماعة الليبية المقاتلة» التي كان عبد الحكيم بلحاج أحد مؤسسيها.

وفي تعليقه على ما ورد في تقرير «سكاي نيوز» عربية، قال جمال العوي: «هذا كذب وافتراء ضد راشد الغنوشي وضد حركة النهضة»، لافتًا إلى أن معدّي التقرير «لم يتصلوا بنا ليسمعوا موقفنا من هذه الاتهامات». وفي بيان، قال مكتب المحاماة البريطاني «كارتر راك» الذي وكله الغنوشي لإقامة الدعوى القضائية ضد «سكاي نيوز» عربية، إن الدعوى تأتي على خلفية اتهام الغنوشي باغتيال بلعيد.

واُغتيل شكري بلعيد بالرصاص أمام منزله في العاصمة تونس 6 فبراير 2013، وكان بلعيد معروفًا بمعارضته الشديدة لحركة النهضة التي قادت حكومة «الترويكا» من نهاية 2011 وحتى مطلع 2014. واتهمت عائلة بلعيد حركة النهضة باغتياله، في حين وصفت الحركة تلك الاتهامات بـ«المجانية».

المزيد من بوابة الوسط