«المركزي المصري»: البنوك تستقبل تحويلات المصريين من قطر بشكل طبيعي

أكد وكيل محافظ البنك المركزي المصري، طارق فايد، اليوم الأربعاء أنه لا توجد أي مشكلات في تحويلات المصريين العاملين في قطر سواء بالدولار أو بالريال القطري أو أي عملة أخرى يتم التعامل عليها بالسوق المصرية.

وأوضح فايد أن جميع البنوك العاملة بالسوق المصرية تستقبل تحويلات المصريين العاملين في قطر بشكل طبيعي ودون أي عوائق، موضحًا أنه في حال وجود أي تأخير في وصول التحويلات البنكية من المصريين العاملين في قطر، فإن ذلك يرجع إلى البنك المحول أو الذي تم من خلاله إرسال الحوالات، وفقًا لما أورده موقع التلفزيون المصري الرسمي.

وسبق أن نفى محافظ البنك المركزي المصري، طارق عامر، ما أثير عن قيام بعض البنوك المصرية بإيقاف التعاملات مع مصارف قطرية، كما أكد عدم صدور ثمة قرارات تنص على إيقاف التعامل بالريال القطري في مصر بيعًا وشراء، حيث يعد الريال القطري إحدى العملات الرسمية التي يتم التعامل بها، دون وجود أية قيود على تداوله أو تحويله للجنيه المصري، أو لأي من العملات الأجنبية الأخرى.

وقطعت مصر والسعودية والبحرين والإمارات واليمن والحكومة الموقتة في ليبيا وجزر المالديف علاقاتها مع قطر بعد اتهامها بدعم «الإرهاب»، مما أثار أزمة دبلوماسية في المنطقة. كما علقت تلك الدول حركة الطيران وحركة الانتقال البري والبحري من وإلى الدوحة.

وكان الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبوزيد، قال إن قرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر «نتاج طبيعي لسياسات استهدفت زعزعة استقرار دول كثيرة، سياسات كانت بمثابة انقلاب على مبادئ العمل العربي المشترك».

المزيد من بوابة الوسط