مصر والسودان يجريان محادثات «مكاشفة تامة»

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن الرئيس عبدالفتاح السيسي أجرى محادثات اتسمت بـ«القوة والمكاشفة التامة» مع وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور الذي يزور القاهرة حاليًا.

وأوضح شكري في مؤتمر صحفي مشترك مع الغندور بمقر وزارة الخارجية أن هدف الجانبين هو الحفاظ على متانة العلاقات المصرية السودانية التي وصفها بـ«المقدسة»، بحسب «سكاي نيوز عربية». من جانبه، قال الغندور إنه أوصل للرئيس السيسي رسالة من نظيره السوداني عمر البشير تضمنت أيضًا «انشغالات الرئيس ببعض القضايا بين البلدين»، وعرض الوزير السوداني تعاون بلاده مع مصر في تأمين المثلث الحدودي بين مصر وليبيا والسودان لمنع تسلل الإرهابيين.

وأكد شكري والغندور على استمرار اللقاءات الدورية بين البلدين لدعم التعاون في كافة المجالات، ومن بينها المجالين العسكري والأمني. وأشار إلى أنه تم الاتفاق على تفعيل الاتصالات بين البلدين والتواصل على مستوى القيادات العسكرية والأمنية بين القاهرة والخرطوم، مؤكدًا أنه تم الاتفاق على تكثيف للاتصالات لإزالة أي سوء فهم.

كلمات مفتاحية