محكمة مصرية تقضي بإعدام مغتصب «طفلة البامبرز»

قضت محكمة الجنايات في محافظة الدقهلية، الخميس، بإعدام رجل أدين باغتصاب طفلة عمرها أقل من عامين، وعرفت القضية إعلاميا بـ«طفلة البامبرز».

كانت الشرطة في الدقهلية (شمالي القاهرة) ألقت القبض على الرجل، يوم 24 مارس، بعد أن قالت والدة الطفلة إنه خطف ابنتها (20 شهرا)، واغتصبها، مما تسبب في إصابتها بنزيف.

وأحالت المحكمة، في وقت سابق، أوراق الرجل الذي يبلغ من العمر 35 عامًا إلى المفتي، لاستطلاع رأيه تمهيدا للحكم بإعدام المتهم.

ورأي المفتي في أحكام الإعدام التي تقرر محاكم الجنايات بمصر إصدارها استشاري، لكن طلبه واجب قانونا.

وطالب كثير من الغاضبين بإعدام الرجل الذي يحق له الطعن على الحكم أمام محكمة النقض أعلى محكمة مدنية مصرية. ولمحكمة النقض أن تؤيد الحكم أو تلغيه وتأمر بإعادة المحاكمة.