مصر وروسيا تؤكدان استئناف الطيران بينهما في أقرب فرصة ممكنة

أكد وزيرا خارجية مصر وروسيا سامح شكري وسيرغي لافروف، في لقائهما أمس الاثنين، حرص البلدين على استئناف الطيران المباشر بينهما في أقرب فرصة ممكنة.

وعُلقت الرحلات الجوية بين روسيا ومصر في نوفمبر 2015، بعد أن انفجرت طائرة ركاب روسية وتحطمت فوق شبه جزيرة سيناء وقُتل كل من كانوا على متنها.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية المصرية، أحمد أبوزيد، إن الوزيرين تناولا ملف أمن الطيران، حيث استعرض الوزير شكري الإجراءات التي قامت بها السلطات المصرية من أجل تعزيز أمن المطارات لتوفير الحماية الكاملة لمواطنيها وزائريها وفي مقدمتهم السائحون الروس، بحسب ما أوردته «بوابة الأهرام» الحكومية.

والتقى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بالقاهرة، أمس الاثنين، كلاً من سيرغي شويغو وزير الدفاع الروسي، وسيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي، لبحث التعاون المشترك بين البلدين ومكافحة الإرهاب.

المزيد من بوابة الوسط