مصر تدين انفجار مانشستر: على المجتمع الدولي «التحرك بسرعة»

دانت وزارة الخارجية المصرية، بـ«أشد وأقوى العبارات الحادث الإرهابي»، الذي وقع بقاعة احتفالات بمدينة مانشستر البريطانية مساء أمس الاثنين، وأسفر عن سقوط ١٩ قتيلاً وما يقرب من خمسين مصابًا.

وقال الناطق باسم الخارجية في بيان نشرته الصفحة الرسمية للوزارة بـ«فيسبوك»: «صادق تعازي جمهورية مصر العربية ومواساتها لأسر الضحايا»، متمنيًا «الشفاء العاجل للمصابين».

وأضاف: «إن وقوع مثل هذا الاعتداء الإرهابي الغاشم بعد أيام قليلة من انعقاد قمة مكافحة الإرهاب في الرياض، يؤكد على ضرورة أن يتحرك المجتمع الدولي بأقصى سرعة ممكنة لوضع آليات فعالة واتخاذ إجراءات محكمة لا تقبل المواربة، لاجتثاث جذور الارهاب وتجفيف منابعه، وفقًا للمنظور الشامل الذي طرحه الرئيس في كلمته أمام قمة الرياض».

واختتم الناطق باسم الخارجية بيانه معربًا عن «تضامن مصر حكومة وشعبًا مع الحكومة والشعب البريطاني في مواجهة الإرهاب ومحاولات ترويع المواطنين الآمنين».