تأكيدات على مقتل أمير كتيبة «عقبة بن نافع» في تونس

أكد تنظيم «القاعدة في المغرب الإسلامي» مقتل أمير كتيبة «عقبة بن نافع» أبو سفيان الصوفي في عملية سيدي بوزيد العسكرية في تونس.

ونشر موقع موال للتنظيم يوم الجمعة بيانًا على حسابه في موقع «تيليغرام» للتواصل الاجتماعي أكد فيه مقتل الصوفي، بالإضافة إلى تصفية إيهاب اليوسفي المكنى بـ«أبي اليقين القيرواني» في 30 أبريل.

وذكر البيان أن الصوفي، جزائري الجنسية، والذي قتل في العملية ذاتها دخل الأراضي التونسية مباشرة بعد سقوط نظام الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي، بحسب «روسيا اليوم».

وأعلن الحرس الوطني التونسي نهاية أبريل مقتل مسلحين اثنين أثناء اشتباكات اندلعت بعد مداهمة منزل في سيدي بوزيد.

وتعد كتيبة «عقبة بن نافع» واحدة من أخطر التنظيمات التي كانت موالية لتنظيم «القاعدة»، قبل أن تشهد انقسامات بعد انضمام أفراد منها إلى تنظيم «داعش».