الجيش المصري: تدمير كمية كبيرة من المواد المتفجرة بشمال سيناء

أعلنت القوات المسلحة المصرية، تدمير كمية «كبيرة» من المواد المتفجرة تستخدمها العناصر «التكفيرية» في تصنيع عبوات ناسفة غرب مدينة رفح.

وقال الناطق باسم القوات المسلحة المصرية العميد تامر الرفاعي، اليوم الأربعاء، في بيان له نشر عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك»، إن قوات الجيش الثاني الميداني بشمال سيناء دمرت كمية «كبيرة» من المواد المتفجرة تستخدمها العناصر «التكفيرية» في تصنيع عبوات ناسفة غرب مدينة رفح.

وأضاف، أنه تم أيضًا تدمير «وكر مجهز بخندق طوله 600 متر» يستغل من قبل تلك العناصر في الاختباء والتمركز.

وتشن القوات المسلحة بالتعاون مع الشرطة عدة حملات لضبط عناصر «متشددة» بوسط وشمال سيناء، كما أصدر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في أبريل قرارًا بتمديد فترة الطوارئ المفروضة في بعض مناطق شمال سيناء لمدة ثلاثة أشهر.