السيسي يوجه رسائل «هامة» للمصريين من «مؤتمر الشباب»

أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي أن هدفه الذي يسعى إلى تحقيقه منذ اليوم الأول لتوليه الرئاسة هو «تثبيت الدولة المصرية حتى لا تقع»، مشيرًا إلى أنه أوضح خلال حملته الانتخابية أن حجم التحديات التي تواجه الدولة «ضخم للغاية».

وأضاف خلال جلسة بعنوان «اسأل الرئيس» في المؤتمر الدوري الثالث للشباب، أمس: «أحترم حكم القضاء ورأي البرلمان فيما يخص قضية تيران وصنافير مهما تكن النتائج»، مشددًا على أنه «لم ولن يجامل أحدًا على حساب بلاده أو حتى على أي متر من أرضها».

«أداء الدولة ليس له علاقة بارتفاع الأسعار ولكنه محصلة عقود طويلة من عدم المواجهة»

ووجه حديثه للمصريين قائلاً: «سأحاسب أمام الله. وخد بالك لو فكرت تتحرك تاني هتضيع نفسك وولادك وولاد ولادك وهتضيع البلد معاك».

وتابع الرئيس المصري خلال مداخلته أمس في جلسة مواجهة ارتفاع أسعار السلع أن «الدولة ستقوم بطرح السلع الغذائية خلال الشهر المقبل قبل حلول رمضان بأسعار مخفضة»، مؤكدًا أن «أداء الدولة ليس له علاقة بارتفاع الأسعار ولكنه محصلة عقود طويلة من عدم المواجهة».

وأعرب عن تقديره تحمل المصريين الإجراءات الصعبة التي تم اتخاذها، مطالبًا إياهم بالتحمل لعام آخر، مشيرًا إلى أنه بعد انتهاء فترته الرئاسية ستكون هناك انتخابات يختار من خلالها الشعب المصرى من يشاء.

وأوضح الرئيس أن «القوات المسلحة تقوم بدور تنموي موازٍ للدولة من ميزانيتها الخاصة»، موضحًا أنه «لا يدخل في صدام مع مؤسسات الدولة ولكن يقوم بإصلاحها بشكل تدريجي».

مصير مصر في يد شعبها
وأكد أن «مصير مصر في يد شعبها وأن من يحافظ على مصر هو وعي الشعب المصري وتماسكه وتضحيته، وليس الجيش والشرطة فقط اللذان يمثلان عوامل استقرار للدولة».

وقال الرئيس إن «زيادة القدرات الدفاعية للقوات المسلحة يأتي لحماية البلاد من التهديدات المتصاعدة في ضوء الاضطراب الإقليمي غير المسبوق»، مشيرًا إلى أن «تكلفة الحرب اليوم هائلة».

وأكد أن «الجيش المصري بخير وأتشرف بانتمائي إليه»، مؤكدًا أن «الحروب الحالية تتمثل في حرب إعلام وإرهاب وعقول».وأوضح الرئيس أن «برنامج الإصلاح الاقتصادي يسير على نحو جيد ويبشر بتحقيق نتائج إيجابية».

السيسي يؤكد «احترامه للمعارضة ودعمه جميع الأحزاب والقوى السياسية المصرية»

وردًا على أحد التساؤلات حول إمكانية انتهاج طريقة دولة ما قامت بقمع المعارضة بالكامل في ظل حالة الحرب التي تعيشها مصر، أكد الرئيس «احترامه للمعارضة ودعمه جميع الأحزاب والقوى السياسية المصرية للإسهام في المسيرة السياسية والتنموية»، مشددًا على أنه «لا ولن يتم اتخاذ أية إجراءات إقصائية أو استثنائية ضد المعارضة».

وطالب المصريين بترشيد استهلاك الطعام في شهر رمضان، مضيفًا: «لو كل مواطن وفر رغيف خبز، هنوفر 90 مليون رغيف في اليوم».

وأكد السيسي خلال فقرة «اسأل الرئيس» في المؤتمر الوطني للشباب، مساء الأربعاء، أنه مطمئن لمستقبل مصر، وأيضًا الحكومة لديها نفس الاطمئنان، مشيرًا إلى أن «الحكومة تعمل على المشروعات متناهية الصغر والمتوسطة، والخير سيكون كثيرًا لمصر، ولكن المهم نكون يدًا واحدة».

المزيد من بوابة الوسط