تونس ترفع سعر الفائدة الأساسي «بعد هبوط الدينار»

قال محافظ البنك المركزي التونسي، الشاذلي العياري، الثلاثاء إن تونس قررت رفع سعر الفائدة الأساسي للمرة الأولى في ثلاث سنوات بعد هبوط الدينار إلى مستويات تاريخية منخفضة أمام اليورو.

ولم يذكر العياري سعر الفائدة المعدل، لكن السعر القياسي يبلغ حاليًا 4.25%، بحسب «رويترز».

وأضاف أن البنك المركزي ضخ الثلاثاء 100 مليون دولار في السوق لدعم العملة المحلية التي هبطت إلى 2.53 دينار مقابل اليورو الأسبوع الماضي.

وعبَّر الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة (مجمع رجال الأعمال التونسيين) في بيان صادر عنه الجمعة، عن «انشغاله العميق بالتراجع الكبير الذي شهدته قيمة الدينار التونسي» خلال اليومين اللذين تليا تصريحات وزيرة المالية، مؤكدًا أن الوضع الحالي للدينار التونسي أصبح يشكل «خطرًا حقيقيًا على الاقتصاد التونسي وعلى معظم المؤسسات الاقتصادية، داعيًا إلى ضرورة التدخل الفوري لضمان استقرار سياسة سعر الصرف».

وطالب اتحاد للصناعة والتجارة الحكومة والبنك المركزي بـ«الإسراع بتوضيح الأسباب التي أدت إلى هذا الوضع٬ والخطة التي سيتم اعتمادها٬ لوقف نزيف العملة الوطنية الذي أصبح يهدد مستوى عيش التونسيين».

واعتمد البنك المركزي التونسي على سياسة أكثر مرونة على مستوى صرف الدينار التونسي أمام اليورو والدولار٬ وتخلى تدريجيًا منذ سنة 2013 عن دعم استقرار سعر الصرف الخاص بالعملة المحلية٬ بهدف الحفاظ على سعر صرف مرتفع للدينار في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي مرت بها تونس، وتدني مستويات النمو الاقتصادي السنوي خلال السنوات الماضية.