وزير الخارجية الإسباني في تونس لبحث العلاقات الثنائية والمسألة الليبية

يؤدي وزير الخارجية الإسباني ألفونسو داستيس، زيارة رسمية إلى تونس غدًا الثلاثاء، بدعوة من وزير الشؤون الخارجية التونسي خميس الجهيناوي.

وتندرج هذه الزيارة، وفق بيان صادر اليوم الاثنين عن وزارة الشؤون الخارجية، في إطار حرص البلدين على إعطاء دفع جديد للتعاون الثنائي في كل المجالات، بحسب وكالة الأنباء التونسية «وات». وستمثل الزيارة مناسبة لتعميق التشاور السياسي، والإعداد للدورة الثامنة للاجتماع رفيع المستوى المزمع عقدها في ديسمبر 2017 تحث إشراف رئيسي حكومتي البلدين.

كما ستكون مناسبة يتطرق خلالها وزيرا خارجيتي البلدين إلى عدد من المسائل الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، ومنها تطورات الأوضاع في كل من ليبيا وسورية واليمن والشرق الأوسط، وخاصة مبادرة رئيس السبسي حول المسألة الليبية، بالإضافة إلى بحث ظاهرة الإرهاب.

وسيوقع الطرفان بالمناسبة على عدة اتفاقيات ثنائية تشمل العديد من المجالات، بما من شأنه أن يدعم الإطار القانوني للعلاقات الثنائية بين البلدين، ويجري وزير الخارجية الإسباني خلال الزيارة لقاءات مع عدد من المسؤولين التونسيين.