صندوق النقد يعلن تقديم دعمه اللازم لإنجاح الإصلاح الاقتصادي بمصر

أعرب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عن تقديره للتعاون المثمر بين الحكومة وصندوق النقد الدولي في إطار تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، فيما أكدت مديرة الصندوق تقديم دعمها الدعم اللازم لإنجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي بمصر.

وأكد السيسي خلال استقباله الأربعاء بمقر إقامته في واشنطن، كريستين لاغارد، المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي مواصلة تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، مشيدًا بما «أظهره الشعب المصري من صبر وتفهم للإجراءات الاقتصادية الأخيرة رغم صعوبتها، إيمانًا بحتمية الإصلاح الاقتصادي وضرورة التعامل الفعال مع المشكلات الاقتصادية المزمنة». بحسب وكالة «أنباء الشرق الأوسط».

وأشار السيسي إلى حرص مصر على تهيئة مناخ الأعمال وجذب مزيد من الاستثمارات الأجنبية، بهدف رفع معدلات النمو وخفض البطالة والدين العام، مستعرضًا ما يتم اتخاذه من إصلاحات إدارية وتشريعية لتحفيز الاستثمار وتوفير مناخ داعم له، وعلى رأسها العمل الجاري لإصدار قانون الاستثمار، فضلاً عن تيسير الإجراءات البيروقراطية أمام المستثمرين.

وأضاف الناطق الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي أن مديرة صندوق النقد الدولي أشادت من جانبها بـ«القرارات الشجاعة التي تم اتخاذها لمعالجة الاختلالات الهيكلية في الاقتصاد، كما أشادت بالخطوات الجدية التي تتخذها الحكومة وبالتقدم المحرز في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، مؤكدة حرص الصندوق على مواصلة التعاون مع مصر، وتوفير الدعم اللازم لإنجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي».

المزيد من بوابة الوسط