الجيش المصري يقتل قياديًا في تنظيم «بيت المقدس» بسيناء

أعلن الجيش المصري، اليوم الأحد، إن قياديًا في تنظيم «بيت المقدس» بسيناء قتل في غارة جوية الشهر الماضي.

وقال في بيان نشر بصفحة الناطق العسكري على فيسبوك «بمتابعة نتائج القذف الجوى عن يوم 18/3/2017 الذي أسفر عن مقتل 18 فردًا تكفيريًا شديدي الخطورة وإصابة آخرين، وبالتحرى من الأجهزة الأمنية المعنية تبين مقتل المدعو سالم سلمي الحمادين الشهير بأبي أنس الأنصارى من قبيلة السواركة».

والقتيل أحد مؤسسي جماعة (أنصار بيت المقدس) التي أعلنت في نوفمبر 2014 البيعة لـ«داعش» وغيرت اسمها إلى (ولاية سيناء)، بحسب وكالة «رويترز».

وقال البيان العسكري المصري إن الأنصاري كان مسؤولاً عن «تسليح وتدريب العناصر التكفيرية»، وإنه توفي «متأثرًا بجراحه نتيجة القذف الجوى المشار إليه». وقال تنظيم «داعش» في نشرته الأسبوعية يوم الخميس إن الحمادين قتل بشظايا صاروخ أطلقته طائرة حربية مصرية سقط بالقرب منه، وفق الوكالة.

المزيد من بوابة الوسط