شكري يستعرض مع غوتيريس سبل حل الأزمة الليبية

التقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، لبحث أزمات منطقة الشرق الأوسط.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد أبو زيد، إن شكري« استعرض الجهود المصرية المبذولة في ليبيا من أجل تشجيع الأطراف الليبية على تحقيق التوافق اللازم إزاء القضايا الخلافية المتعلقة بالاتفاق السياسي».

وأكد غوتيريس، على «محورية دور مصر على الساحتين الإقليمية والدولية، وما تبذله من جهود مُقدرة لتعزيز الأمن والاستقرار فى المنطقة، فضلاً عن دورها في مكافحة الإرهاب الذي يتصاعد تهديده ويمتد بمختلف دول العالم».

وأعرب وزير الخارجية عن «حرص مصر على تقديم كافة أشكال الدعم والمساندة من أجل تطوير آليات العمل داخل المنظمة، وبما يراعي مصالح ومواقف القاعدة الواسعة من الدول أعضاء الأمم المتحدة، ولاسيما دول الجنوب».

وأكد وزير الخارجية على «دعم مصر لجهود الوسيط الأممي ستيفان دي ميستورا، وعلى أهمية الانتقال بالمفاوضات إلى القضايا الرئيسية التي يطرحها ميستورا خلال هذه المباحثات».

المزيد من بوابة الوسط