شكري يكشف رؤية مصر في محاربة «الإرهاب» بواشنطن

قال الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية أحمد أبوزيد إن وزير الخارجية سامح شكري شارك الأربعاء في اجتماع وزراء خارجية التحالف الدولي لمحاربة داعش بالعاصمة الأميركية واشنطن.

وأكد الوزير شكري في بيان اطلعت «بوابة الوسط» على نسخة منه «ضرورة تبني مقاربة شاملة للتعامل مع مختلف أبعاد الظاهرة فكريًا وتنظيميًا وأمنيًا، مشيرًا إلى «الدور المصري الرائد في محاربة الفكر المتطرف عبر المنابر الدينية المصرية الوسطية»، بحسب البيان.

وأضاف وزير الخارجية أن «جميع التنظيمات الإرهابية تنهل أفكارها من ذات المعين الفكري الذي يحض على العنف والتطرف، مما يقتضي عدم التمييز بين تطرف عنيف وآخر غير عنيف».

وأوضح الناطق باسم الخارجية أن «الاجتماع تطرق إلى تطورات الحرب على تنظيم داعش، وسبل تحقيق الاستقرار في المناطق المحررة من سيطرة التنظيم والحيلولة دون عودته من جديد».