مصر تحصل على الشريحة الثانية من قرض البنك الدولي

قال البنك الدولي، الاثنين، إنه صرف مليار دولار أخرى من المساعدة المالية المقدمة لمصر في إطار برنامج قرض قيمته ثلاثة مليارات دولار.

وقال المدير الإقليمي لمكتب البنك الدولي بالقاهرة، أسعد عالم، في بيان «قامت الحكومة بخطوات مهمة في مجال تنفيذ الإصلاحات المتعلقة بالسياسات والإصلاحات المؤسسية الرئيسية التي تضع الأسس اللازمة لتسريع وتيرة خلق فرص العمل وتحقيق النمو الشامل»، بحسب «رويترز».

وتتفاوض مصر على مساعدات بمليارات الدولارات من مقرضين شتى، للمساعدة في إنعاش الاقتصاد وتخفيف أزمة نقص الدولار التي أصابت الواردات بالشلل وعرقلت التعافي. وقدم البنك الدولي شريحة المليار دولار الأولى من القرض في 2015، ويرتبط صرف الدفعات بإجراء إصلاحات حكومية.

وقالت وزيرة الاستثمار المصرية، سحر نصر، «الشريحة الثانية ستسهم في تحفيز استثمارات القطاع الخاص ودعم الاحتياطي من النقد الأجنبي»، مضيفة «المليار دولار ستسهم في تعزيز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتقديم خدمات حياتية للمواطنين مما يحسن من مستوى معيشتهم».

المزيد من بوابة الوسط